الإطار العام لتطوير اللائحة الداخلية لكلية الزراعة  
جامعة الإسكندرية المرحلة الـجامعية الأولى

        بدأت الدراسة في كلية الزراعة جامعة الاسكندرية في العام الجامعي 1942/1943 بثمانية تخصصات زادت على مر السنوات لتغطي عشرين تخصصاً رئيسياً بالإضافة إلي قسم الإنتاج الزراعي، وظلت الكلية تمنح درجة البكالوريوس في العلوم الزراعية بنظام الأربع سنوات والمقررات الإجبارية حيث يقوم الطالب بدراسة عدداً من المقررات في كل سنة موزعة علي فصلين دراسيين؛ وفي ظل متغيرات عالمية متسارعة وسوق عمالة يعتمد على  خريجين مؤهلين وقادرين على المنافسة محلياً وإقليمياً ودولياً، رأت الكلية ضرورة مراجعة وتطوير برامجها الدراسية لتساير مستجدات العصر ولترقي بمستوى الخريج من خلال تعليم جامعي متميز بمعايير جودة عالمية لمواكبة تطور منظومة تقنيات الإدارة البيئية المستدامة للموارد الزراعية والبشرية.

 أهم ملامح التطوير وأهدافه:

 ·       التحول لنظام الساعات المعتمدة وذلك استجابة للمتغيرات الدولية والتي جعلت من تطبيق هذا النظام ضرورة حاكمة.

·       إنشاء برامج دراسية بينية جديدة تعتمد على مشاركة عدداً من الأقسام الأكاديمية؛ هذه البرامج هي (الإنتاج النباتي، الإنتاج الحيواني، علوم الأغذية، وقاية النبات، التقنية الحيوية الزراعية، العلوم الاقتصادية والإجتماعية الزراعية، الهندسة الزراعية، الأراضي والمياه) لإنتاج خريجين أكثر شمولية وتكاملاً لهم القدرة على المنافسة في سوق العمل.

·       إعادة هيكلة المقررات الدراسية التعليمية للبرامج لتحقيق المخرجات المرجوة من تلك البرامج.

·       يقوم الطالب بدراسة ما لا يقل عن 35 ساعة معتمدة من متطلبات البرنامج كمقررات اختيارية من خارج وداخل التخصص لإكسابه المعارف والمهارات العملية في المجالات الزراعية المختلفة فضلاً عن برنامج تخصصه.

·       تطبيق نظام توكيد الجودة والاعتماد علي البرامج التعليمية والذي يركز علي إكساب الطالب المعارف والمهارات الذهنية والعملية والعامة.

·       تطوير برامج التدريب الميداني بمضاعفة فترة التدريب وكذلك الإهتمام بنوعية التدريب عن طريق بناء شراكات مع المؤسسات والشركات الزراعية والمزارع الكبرى.

·       إضافة بعض المواد مثل اللغة الانجليزية لرفع كفاءة الخريج كي ينافس في سوق العمل.

·       الإرتقاء بالأداء المهني للخريج وزيادة إدراكه بالقضايا العلمية والبيئية المعاصرة.